مـنـتـديـات الـجـيـل الـصـاعـد
أهلا وسهلا بك أيها الزائر/ة زدتنا شرفا بوجودك بمنتديات الجيل الصاعد أتمنى لك أن تقضي أروع وأجمل الأوقات بمنتدانا الأخلاقي والإسلامي بإذن الله للدخول إلى المنتدى إضغط على كلمة دخول أسفل وللتسجيل إضغط على كلمة تسجيل أسفل وحياكم الله في منتدانا.

مـنـتـديـات الـجـيـل الـصـاعـد

أهلا وسهلا بكم في منتديات الجيل الصاعد نتمنى لكم أن تقضو أروع وأجمل وأحلى الأوقات في منتدانا الزاهر الصاعد بإذن الله تعالى حياكم الله
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أهلا وسهلا بكم في منتديات الجيل الصاعد
نتمنى لكم قضاء أجمل الأوقات معنا وشكرا
 
مع تحيات إدارة منتدى الجيل الصاعد

('أهلا وسهلا بك يا زائر في منتدي الجيل الصاعد نتمنى ان تقضي

أروع واجمل الاوقات في منتدانا ونتمنى ايضا ان تكون في تمام الصحة والعافية')

شاطر | 
 

 اختيار اسم المولود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير الحب
عضو ماسي
عضو ماسي


الدولة: فلسطين
ذكر
عدد المساهمات: 420
تاريخ الميلاد: 03/04/1994
تاريخ التسجيل: 14/09/2010
العمر: 20
الموقع: www.yoar.yoo7.com
العمل: طالب في مدرسه العشاق
المزاج المزاج: مبسوط جدا

مُساهمةموضوع: اختيار اسم المولود    الجمعة سبتمبر 24, 2010 7:46 am

اختيار اسم المولود


إختيار اسم المولود

د. ناصر شافعي



لاشك أن تسمية الطفل المولود يعتبر أحد الأشياء الهامة التي تشغل بال الزوج و الزوجة منذ بداية الزواج و هناك عوامل كثيرة و اعتبارات عديدة توضع في الحسبان عند اختيار الاسم



ترى ما هي هذه العوامل التي تؤثر في اختيار اسم الطفل ؟

و ما هي أهمية اسم الطفل بالنسبة له في المستقبل ؟

و هل للطفل حق على والديه في اختيار الاسم ؟

و ما هي احب أسمائكم إلى الله ؟

و هل هناك أسماء غير مستحبة و مكروهة ؟

و متى يتم تسمية المولود ؟

و هل يسمى الجنين إذا خرج ميتاً ؟

كل هذه الجوانب سوف نتعرض لها بمشيئة الله



تعريف:

الاسم ( كما جاء في معجم ألفاظ القرآن ) هو علامة الشيء و يعرف به شخصه ، و جمعه أسماء . . و سمى الشخص تسميه وضع له أسماء سماه ، محمدا مثلا – جعل محمدا اسما له .



وقت تسمية الطفل :



عادة يبدأ الأب و الأم في اختيار الاسم للمولود منذ حدوث الحمل . . و يبدأ كل منهما في اختيار الاسم المناسب بين أسماء الإناث . . و هناك فرصة و وقت كاف لاختيار و انتقاء الاسم المناسب للطفل منذ الحمل . . و يبدأ كل منهما في اختيار الاسم المناسب بين أسماء الإناث ..



و هناك فرصة و وقت كاف لاختيار و انتقاء الاسم المناسب للطفل منذ الحمل و حتى اليوم السابع لميلاد الطفل .فلقد أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم حين سابع المولود بتسميته و عقيقته ووضع الأذى عنه .

فلقد روى أنسى - رضى الله عنه – أن النبي صلى الله عليه و سلم قال "الغلام يعق عند يوم السابع ، و يسمى ، و يماط عند الأذى . . "

و الحكمة كبيرة في تسمية الطفل يوم السابع . . و هي إعطاء الفرصة للوالدين لاختيار الاسم المناسب للطفل . . فيكون هناك وقت كاف للمناقشة و تبادل الرأى .. فمثلا قد تصر الأم على تسمية الطفلة المولودة على أسم والدتها حبا لها .. و لكن بعد التفكير الهادئ و تبادل الرأى مع الزوج قد تغير رأيها و تسمى الطفلة اسما عصريا ..



طريقة اختيار أسم الطفل

و بعض العادات المتبعة في تسميةالأطفال

- أشهر هذه العادات هي تسمية الطفل على أسم الجد أو الجدة و عادة يهتم الأب بأن يجعل أول أولاده أسم أبية .. و تهتم الأم بأن تجعل الطفلة أسم أمها .. و لكن اهتمام الأب بتسمية ابنة على اسم الجد في الشرق . تفوق اهتمام الأم بكثير و ذلك لاستمرار أسم العائلة .. و المكانة التي يشغلها المولود الذكر في المجتمع الشرقي بالنسبة لأبية .. و عادة ما يترك الأب تسمية المولود للأم ..

- و كثيرا ما يختار أسم الطفل حبا في شخص ذو مكانة أو احترام في العائلة ، أو في البلدة . و يكثر تسمية هذا الاسم فمثلا هناك قرية من قرى الريف المصري كان بها شيخ فقير يدعى الشيخ متولي .. و بعد وفاة هذا الشيخ إلى رحمة الله سميت معظم الذكور بهذا الاسم

- و هناك أيضا تسمية الطفل حسب المناسبة التي ولد فيها ..

فيسمى الطفل رمضان أو صيام إن ولد في وقت ظهور الهلال أو نصر إن ولد في عيد النصر .. الخ .



و قد تبدو بعض هذه الأسماء ملائمة و جميلة و تذكار للوقت الذي ولد فيه الطفل .. و لكن هناك بعض الأسماء غير الملائمة و التي لا تحمل أي صفة جمالية .. فتسمى الطفلة طوبة لأنها ولدت في شهر طوبة ..



- و هناك عادة اختيار سخيف أو أسم يدعو للشفقة حتى لا يحسد المولود .. فإذا رزق الوالدان بمولود بعد فترة زواج كبيرة لم يستطعا الأنجاب خلالها .. فيسرعا بتسمية المولود الشحات .. أو الفقير ..



- و إذا رزق الأب بولد ذكر بعد إنجاب العديد من البنات .. فيختار اسما يشابه أسماء البنات حتى لا يحسد فيسمى رضا أو ندا أو ضياء ..



- تسمية المولود على أسماء الأنبياء و الرسل الذين ورد ذكرهم في القرآن الكريم .. مثل إبراهيم و إسماعيل و عيسى و داود و سليمان .. الخ ..



- تسمية المولود على أسم أحد الملوك أو الرؤساء البارزين مثل فاروق أو فؤاد أو عبد الناصر .. الخ ..



- تسمية المولود على أسم أحد القادة البارزين مثل أحمس أو رمسيس أو أحمس أو خالد أو عرابي .. الخ ..



- و هناك من يختار اسم أولاده بوزن واحد .. مثل نسمة و لمسة و بسمة (إن كانوا إناث )و مثل عادل .. و خالد .. و ماجد ( إن كانوا ذكور ) ..



- و هناك بعض العادات القبلية العربية القديمة و التي توجد حتى الآن في بعض المناطق البدوية في الجزيرة العربية .. و مثال ذلك تسمية المولود باسم ذو قوة وهيبة مثل صخر أو صعب أو رعد أو تسمية باسم أحد الطيور الجارحة مثل صقر أو نسر .



- و هناك فئة من الرجال خاصة من لهم تاريخ عسكري تكون أسماء أطفالهم جهاد أو نضال أو كفاح .. دليل على البطولة و الإقدام .



- و بعض الرجال يسمى طفله عايش أو يحي إذا مات له أكثر من طفل .. فبسمي هذه الأسماء ظنناً منه حاملها يعيش ..



- و في القرى و الريف المصري يلجأ بعض الرجال لتسمية أول طفلة باسم " ست الدار " أو " ست أبوها " و يتضح من هذا الاختيار مدى احتياج الأب و الأم للطفلة الأولى لتقوم برعاية المنزل أو رعاية والدها …



- وعندما يولد للأب طفلة ليست جميلة فيسميها " ست الجمال " أو "ست الكل " أو " جميلة " أو "ست الحسن " و قد يسبب لها هذا الاسم الكثير من الحرج و الضيق طوال حياتها .. و كذلك في الذكور .. فقد يولد الطفل دميما و يسميه والديه جميل أو بديع .. أو اجتماعيا سيئا على الطفل سواء في طفولته أو في شبابه و تؤثر تأثيرا مباشرا على تكوين شخصيته و اندماجه مع المجتمع الذي يعيش فيه ..



- و من الطرائف التي أعرفها في الأسماء .. أن أحد الرجال كان يهوى الترحال و التجوال بين البلاد هو و زوجته و كان كلما رزق بطفل في أحد البلاد فيسميه باسم البلد التي ولد فيها و له من البنات " آذار / مارسيليا و فينا " .. و له من الذكور " بيرية "(و هو ميناء في اليونان ) ..هناك أحد الرجال أقسم على تسمية أطفاله على أسماء الدول العربية .. فولد له " سوريا " "وليبيا " من الإناث .. وولد له "يمن " و "فلسطين " من الذكور .



- و هناك بعض الرجال يفضلون انتقاء أطفالهم – خاص من الذكور – حسب المهنة التي يمتهنها الأب .. فيسمى ابنه "سمكة " إن كان صيادا .. أو خشبه " إن كان نجارا ..



ما هي أحب الأسماء ؟



يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم " إنكم تدعون يوم القيامة بأسمائكم ، فأحسنوا أسمائكم ".. في بيان ما يستحسن من الأسماء قال رسول الله – صلى الله عليه و سلم – " تسموا بأسماء الأنبياء " " و أحب الأسماء التي الله عبد الله و عبد الرحمن " .



و هل هناك أسماء غير مستحبة ؟



و في الشريعة الإسلامية البيان الواضح عن التسمي بالأسماء غير المستحبة .. مثل الأسماء التي تجعل معنى الأسماء " ملك الملوك " فلقد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " إن أخنع أسم عند الله ، رجل يسمى ملك الملوك لا ملكا إلا الله " ..و هناك أيضا الأسماء المنفرة و التي تشمئز منها النفوس مثل "بومة " أو "كلبة " أو "حية " أو "حرب " ..



و كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يكرهه الأسماء المنفرة .. و لقد غير الكثير من أسماء الرجال و النساء و الأطفال بأسماء أخرى مناسبة لا تشمئز منها النفس .. فلقد غير الرسول الكريم أسم أصرم بزرعة ، و غير أسم أبى الحكم بأبي شريع ، و غير أسم حزن ز جعله سهلا .و غير الرسول صلى الله عليه و سلم – أسماء أخرى كثيرة منها :العاصي ، و عزيز و عبلة و شيطان و الحكم و غراب و حباب و شهاب و المضطلجع و عضرة و شعب الضلالة ..و الحكمة في هذا التغير أن هذه التغير أن الأسماء المنفرة قد تدعوا الناس إلى كراهية الشخص صاحب هذا الاسم و تجاهله .



و هناك أحاديث نبوية كثيرة عن كراهية الرسول لبعض الأسماء و استحسانه لأسماء أخرى .. فلقد جاء عن يعيش الغفاري أن النبي صلى الله عليه و سلم ,دعا ناقة (شاه ) ، فقال : من يحلبها ؟ فقام رجل فقال : أنا فقال ما أسمك : قال : مرة .. قال أقعد ثم قام رجل آخر فقال : ما أسمك : قال : جمرة قال أقعد ، ثم قام رجل آخر فقال : ما أسمك ؟ قال : يعيش فقال أحلبها.



- قال بن القيم في تعليل و تحسين الأسماء : إما كانت الأسماء قوالب للمعاني ، و دالة عليها ، اقتضت الحكمة أن يكون بينها و بينها ارتباط و تناسب و ألا يكون المعنى معها بمنزلة الأجنبي المحض الذي لا تعلق له بها . فان حكمة الحكيم تأتى ذلك . و الواقع يشهد بخلافه .. بل للأسماء تأثيرا في المسميات ، و للمسميات تأثيرا عن أسمائها . في الحسن ز القبح ، و الخفة و الثقل ، و اللطافة و الكثافة ..



هل هناك أسماء محرمة ؟



يحرم من الأسماء كل اسم معبد لغير الله – عز وجل – كعبد النبي و عبد الرسول و عبد شمس و عبد الحسين و عبد الكعبة و عبد الحجر و لقد وفد على رسول الله صلى الله عليه وسلم جماعة من الناس فسمعهم يسمون عبد الحجر ، فقال له : " ما أسمك ؟ فقال :عبد الحجر فقال له رسول الله : إنما عبد الله " .و هناك أيضا أسماء الله الحسيني .. فهي محرمة أن يتسمى بها شخص مثل الرافع ، و الباسط و الرحمن و الرحيم و الجبار .. و إنما يسمى عبد الرافع و عبد الباسط و عبد الرحيم و عبد الجبار .. الخ ..





هل يسمى الجنين إذا خرج من بطن أمه ميتا ؟



دعت الشريعة الإسلامية إلى تسمية الجنين إذا خرج ميتا ( سقطا ) فلقد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " سموا اسقاطكم فانهم أسلافكم " و يعتقد أن الحكمة في تسمية السقط هو أن الأسلاف تسمى لتدعى يوم القيامة بأسمائها ..





الاسم الحقيقي و أسم الشهرة :



أحيانا يحدث خلاف بين الأب و الأم في اختيار أسم المولود فيلجأ الطرفان إلى حيلة أو اتفاق مقبول من الطرفين و هو تسمية الطفل باسم يسجل في شهادة الميلاد .. و أن يدعى الطفل و ينادى باسم آخر .. فمثلا تجد الاسم الحقيقي للطفل في شهادة الميلاد " حمدي " بينما ينادي بإبراهيم .. و لا شك أن عند دخول المدرسة .. و لا يقتصر المشاكل عند هذا الاسمين إلى تغير اسمه الحقيقي إلى الشهرة .





هل يؤثر اسم الشخص في تكوين شخصيته ؟



لا شك أن هناك ارتباط وثيق بين الاسم وصاحبه .. فهناك تأثير للأسماء في المسميات و للمسميات تأثيرا عن الأسماء فأصحاب الأسماء المنفرة و القاسية كثيرا ما تجدهم إما أصحاب طباع شاذة عنيفة أو لهم طباع انطوائية .. و كثيرا من الأطفال الذين يحملون أسماء تدعوا للسخرية و الضحك نجدهم أقل اندماجا مع أفراد المجتمع و يميل دائما إلى العزلة و يخشى الحفلات أو التجمعات أو الجلسات التي يمكن أن يذكر فيها اسم فتثير له الكثير من الحرج.

بينما نجد أن الطفل الذي يحمل اسما لشخصية عظيمة أو شهيرة يحاول الإقتداء بملامح هذه الشخصية و التطبع بمحاسنها فمثلا إذا كان اسم الطفل " عمر "ووالده "عبد العزيز " فيحاول الطفل أن يعرف الكثير عن شخصية " عمر بن عبد العزيز" و يحاول الاقتداء بهذه الشخصية العظيمة .. و نفس الشيء بالنسبة لأسماء القادة السياسيين و العباقرة و المخترعين و العلماء و الأجداد .. و لابد أن يشعر الطفل – في وقت ما – بوجود ارتباط بينة و بين صاحب هذا الاسم ..كما أن بعض الأسماء آلتي تدل على الأمانة أو الكرم أو الصبر مثل أمين أو كريم أو صابر .. قد تدعوا الشخص لكي يتناسب سلوكه مع اسمه ..



و بعض الأطفال قد يصابون بالكثير من الأمراض النفسية نتيجة لتسميتهم باسم يسمى للجنس الآخر مثلا ذكر سمى " إحسان " أو " ميمي " أو هبة الله " أو إيمان " ..

أو أنثى سميت " عطا الله " أو " جلال " ..

فقد تجعلهم هذه الأسماء يهربون من التجمعات آلتي قد تسخر من أسمائهم .. كما تسبب لهم الكثير من المشاكل الاجتماعية ..

و أحيانا يكون الاسم غير ملائم و مناسب لصاحبه على الإطلاق .. فترى فتاة قبيحة و يكون الاسم " جميلة " أو " ست الحسن " أو طفلة سوداء البشرة فتسمى " قشطه " .. فتكون محل سخرية الناس و استهزاءهم مما قد يسبب لها الكثير من المشاكل النفسية و الاجتماعية ..



و الآن و قد تعرضنا لكثير من الموضوعات آلتي تهم الأب و الأم عند اختيار اسم الطفل نضع بعض الإرشادات الهامة و هي :

1. على الأب و الأم المشاركات في اختيار اسم الطفل بعيدا عن أي مؤثرات اجتماعية .. و ليعلما أن هذا الاسم سيصبح ملازما له طوال حياته .. فعليهما استحسان الاسم ..

2. أن أحب الأسماء إلى الله عبد الله و عبد الرحمن .

3. أن هناك أسماء غير مستحبة .. فيجب البعد عنها .. و هناك أسماء محرمة فيجب عدم تسمية الطفل بها .

4. أن الجنين يسمى إذا خرج من بطن أمه حيا أو ميتا .

5. أن هناك وقت كاف لاختيار اسم الطفل منذ ولادته و حتى اليوم السابع.

6. من الأفضل البعد عن اسم الشهرة و يكفى بأن يكون للطفل اسم واحد

7. يجب تفادى تسمية الذكر بالأسماء التي تسمى عادة للإناث و العكس صحيح .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

اختيار اسم المولود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» المولود الجديد عبد الاله
» - الجزء الاول من النبؤات المخفية : وصف مبارك فى التوراة الاصلية واحداث السنين القادمة وبداية نهاية العالم والهيئة الفلكية لميلاد الزعيم المولود فى مصر والذى سيغير العالم

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـنـتـديـات الـجـيـل الـصـاعـد :: ™*•.¸¸.™ الأقسام الأسرية والأجتماعية ™.¸¸.•*™ :: منتدى الأسرة والمجتمع-